كيفيّة تبديل نمط منزلك من النمط الشتوي إلى النمط الربيعي

كيفيّة تبديل نمط منزلك من النمط الشتوي إلى النمط الربيعي

توفّر المواسم في الوقت الحاضر فرصة للأشخاص لتغيير نمط منازلهم وتحسينه وتجديده. ومع اقتراب فصل الربيع، يتطلع معظم أصحاب المنازل إلى تغيير جو المنزل من بارد ومظلم إلى دافئ ومبهج. ولذلك، يحب أصحاب المنازل عند تبديل نمط منزلهم من النمط الشتوي إلى النمط الربيعي خلق بيئة تتيح لهم الشعور بإحساس متجدّد بالطاقة، من خلال التخلص من النسق الشتويّة واستبدالها بديكور مبهج والاستفادة من الشمس والزهور المتفتحة الملونة والهواء النقي التي يتحلى بها الفصل.

إليك بعض النصائح لتحضير منزلك لفصل الربيع:

1. أحضر الطبيعة إلى الدّاخل:

لا يمكن لأيّ شيء أن يحقّق الانتعاش في منزلك أكثر من الهواء المنعش والدافئ. ونظرًا إلى أنّ الشتاء يجبرنا على البقاء داخل منطقة مغلقة من دون أيّ هواء سوى الهواء الذي يأتي من المكيفات، فإن أفضل طريقة لإدخال الربيع إلى منزلنا هي عبر فتح النوافذ. ومن ناحية أخرى، يمكن للنباتات الداخلية أن تحدث فرقًا كبيرًا داخل منزلك، إذ يمكن لألوانها المجيدة، وظلالها غير العادية والمشرقة وحتى أشكالها، تحديد توجّه غرفتك وتنقية الهواء الداخلي. كما ويمكنها التكامل مع قطع الأثاث وإضفاء الجمال الطبيعي على منزلك. فعلى سبيل المثال، تتمتّع زهرة الأَنْثُورِي، المعروفة أيضًا باسم زَهْرَة الفلامينكو، بأوراق حمراء شكلها على شكل قلب، ويمكنها بالتالي أن تضيف لمسة تجعل المكان ينبض بالحياة وتضفي إشراقة على الغرفة. ومن ناحية أخرى، تعتبر نبتة زنبق السلام من النبات الشهير للغاية. ويمكن لهذه النبتة أن تضيء أيّ غرفة منخفضة الإضاءة بأزهارها البيضاء وأوراقها الخضراء اللامعة. وتشمل الأزهار الأخرى التي يمكن اختيارها أيضًا السحلبية والذلب الثلاثي الأحزمة ونباتات العنكبوت، وإلخ.

2. جرّب الألوان والملامس المختلفة:

يعتبر الربيع فصل التجديد والانتعاش. فلماذا إذًا لا نحاول جعل تصميم منزلنا يحاكي هذا الانتعاش؟ يمكننا أن نبدأ بتبديل جميع الألوان الداكنة التي نجدها مناسبة لفصل مثل فصل الشتاء بألوان أكثر إشراقًا، مثل ألوان الباستيل والنيون. فاللون الأصفر، على سبيل المثال، يمكن أن يضيف إحساس الربيع إلى المكان وأن يجسّد ظاهرة الولادة من جديد والنضارة التي نشعر بها في فصلي الربيع والصيف. وتعتبر الألوان البرتقالية والوردية من الألوان الشائعة الأخرى التي تكتسب شعبيّة هذا الربيع، إذ يختار المصمّمون الوسائد والأعمال الفنية المنمّطة بهذه الألوان لإضاءة المساحة. كما ويكتسب اللون الأخضر الزّمرّدي أيضًا شعبية بين المصممين لأنه يخلق مظهرًا مستوحى من الطبيعة، وخاصة إذا اخترت استخدامه لإنشاء جدار مميّز. ومن ناحية أخرى، نظرًا إلى أنّ فصل الربيع هذا يتمحور حول إضافة الاهتمام وخلق عمق كبير، يمكنك أيضًا دمج بعض الملامس في منزلك. فعلى سبيل المثال، يمكنك وضع أثاث من الخيزران في الفناء أو المساحة الخارجية. ويمكن أيضًا استخدام أثاث الخيزران داخل غرفة المعيشة الخاصة بك، إلى جانب بعض الوسائد والمصابيح والأغطية المزخرفة. ويمكنك أيضًا اختيار تغيير مظهر جدرانك عن طريق إضافة ورق جدران عشبي لإضفاء لمسة أنيقة على الغرفة.

3. اختر الأقمشة الخفيفة:

يمكن أن تشعرك الأقمشة الثقيلة بالراحة وأن توفّر قدرًا معينًا من الدفء في الطقس البارد، ولكنّها بالطّبع غير مصنوعة لفصل الربيع. وبالتالي، يعتبر استبدالها بأقمشة أخف من أسهل الطرق للاستعداد لفصل الربيع. فالحرير ونسيج الأطلس، على سبيل المثال، هما من الأقمشة الجيّدة جدًا لفصل الربيع التي تضفي مظهرًا خفيفًا على غرفتك. ويعتبر القطن أيضًا من الأقمشة الخفيفة الأخرى التي تضفي على الغرفة جوًا لطيفًا وهادئًا. ولكي تجعل غرفتك تبدو مرحة، يمكنك اختيار ألوان منعشة، مثل ظلال اللون الأحمر والوردي والأصفر وحتى الأزرق المختلفة. ومن ناحية أخرى، يمكنك أيضًا إنشاء مظهر جميل وأنيق ومنعش من خلال جمع الألوان، مثل الأبيض والوردي، لإضافة الاهتمام مع الحفاظ على الجانب الطبيعي في غرفتك.

4. صمّم طاولة القهوة الخاصّة بك:

تعتبر طاولات القهوة قطع أثاث مهمّة جدًا لأنّها تحدث تأثيرًا كبيرًا في الغرفة. ولذلك، من المهمّ تصميم طاولة القهوة الخاصة بك لكي تشعرك بالانتعاش وبفصل الربيع. وبالتالي، لا يجب أن تظهر طاولتك فوضويّة، إذ من الأفضل إنشاء مظهر بسيط عبر استخدام الحدّ الأدنى من الإكسسوارات لإنشاء تنسيق متوازن ومريح للنظر ويبعث على الاسترخاء. فعلى سبيل المثال، يمكن للنباتات المنزلية البسيطة أو الزهور أن تعيد الحياة إلى الغرفة، فتوفّر بيئة منعشة ونظيفة داخل منزلك. ويمكن أن تضفي القطع الملونة المميّزة أيضًا جوًّا مبهجًا ومشرقًا على الغرفة. وعلى سبيل المثال، يمكنك إضافة العديد من الإكسسوارات التي تتوافق بشكل جيد مع نباتاتك، فيمكن وضع كتابين مكدّسين فوق صينية مع وعاء مليء بأغراض بسيطة وصغيرة.

5. قم بإعداد مساحتك الخارجية:

عندما يبدأ الطقس الدافئ بالاقتراب، نبدأ بقضاء المزيد من الوقت في الهواء الطلق. وهنا، تظهر أهمية إنشاء مساحة خارجية جذابة ومناسبة. وبالتالي، يمكنك البدء بوضع أثاث خارجي جديد مصنوع من مواد مقاومة للعوامل الجوية بحيث يتمكّن من تحمّل الأشعة فوق البنفسجية. ويمكن أن تضيف أحواض النباتات أيضًا بُعدًا إلى المساحة الخارجية، ولا سيّما نظرًا إلى أنّ النباتات قد تخلق جوًّا من البساطة بالإضافة إلى كونها منعشة وغنيّة بالألوان. ومن ناحية أخرى، يمكنك أيضًا تحديث الإكسسوارات الخارجية، مثل المصابيح الخارجية والوسائد وحتّى المظلات.

استفد من الطبيعة إلى أقصى حدّ

يعتبر الربيع فصل الحياة والبدايات الجديدة. وهو الفصل الذي تتفتح فيه الأزهار وتخرج الحيوانات من مناطق اختبائها. كما ويعتبر الربيع الفصل المثالي للاستفادة إلى أقصى حدّ من الطبيعة وتصميم منزلك بألوان منعشة وحيوية ونضرة. وسواء أكنت تريد قضاء أيام الربيع في الداخل أو في الهواء الطلق، تأكّد دائمًا من تقريب الطبيعة إليك أكثر. فقد تشكّل إضافة الزهور والألوان الطبيعية الترابية المنعشة وإعداد الفناء أو الحديقة أفضل طريقة للتواصل مع الطبيعة مرة أخرى ومشاهدة كيف تنمو عناصرها وتندمج بشكل طبيعي معًا.

 

اتبع استوديو Noëlla Aoun Design Studio أو قم بزيارة موقعنا على الإنترنت لمزيد من مقالات التصميم الحضري والعمارة والتصميم الداخلي وتصميم المناظر الطبيعية والبيئة والعقارات والتنمية المستدامة.

Share post:

Leave A Comment

Your email is safe with us.

5 − ثلاثة =